مكتبة الإسكندرية تنظم مؤتمر “نحو عالم افتراضي من الرقمية إلى الميتافيرس”

كتب : مجدي فكري

تنظم مكتبة الإسكندرية المؤتمر السنوي للاحتفال باليوم العالمي للفرانكوفونية تحت عنوان: “نحو عالم افتراضي من الرقمية إلى الميتافيرس”، وذلك على مدار يومي الأربعاء والخميس 2 و3 مارس 2022 بالمسرح الصغير، بقاعة المؤتمرات بمبنى مكتبة الإسكندرية.

يُلقى المؤتمر الضوء على التطور العلمي والتكنولوجي في مجالات متعددة وبالأخص مجالات: الثقافة والتعليم، الصحة والابتكار، التجارة والصناعة، البيئة والمخاطر.

يشترك في المؤتمر بالحضور المباشر وعبر تقنية الفيديو كونفرانس عدد من السفراء والقناصل الفرانكوفون، والخبراء والعلماء والعاملين بكل هذه المجالات، وذلك للتعريف بعالم “الميتافيرس”، وهو العالم الافتراضي الذي يجعلك تشعر بأنك أكثر حضوراً في العالم الخيالي، وأقل تواجدًا في العالم الحقيقي.

يأتي تنظيم هذا المؤتمر بالتعاون مع جامعة سنجور، والوكالة الجامعية الفرانكوفونية، ومؤسسة رخصة قيادة الأعمال الدولية، بالإضافة إلى مجموعة من الشركاء الداعمين مثل: الجامعة المصرية اليابانية للعلوم والتكنولوجيا، ودار نشر “جنيال”، وشركة “سيب زهران”، وشركة “إكسباند”.

جدير بالذكر أنه في اليوم الأول وقبل بدء فعاليات الجلسة الافتتاحية، كما جرت العادة يتم عقد مسابقة إملاء باللغة الفرنسية لطلاب مرحلتي الإعدادي والثانوي، وطلاب الجامعات، والجمهور العام الفرانكوفون، وذلك بالتعاون مع قسم اللغة والأدب الفرنسي بكلية الآداب جامعة الإسكندرية.

وقد تم طرح مسابقة خاصة بموضوع المؤتمر الشهر الماضي على الموقع الرسمي لمركز الأنشطة الفرانكوفونية بمكتبة الإسكندرية لتشجيع الجمهور الفرانكوفون للمشاركة بالأعمال الأدبية والفنية مثل كتابة الشعر، والحكاية، أو رسم صورة، أو كاريكاتير، أو تقديم فيديو تصوري عن الميتافيرس.

 وفى حفل ختام المؤتمر تُقام أمسية فنية تتضمن حفًلا غنائيًا للموسيقى الفرانكوفونية، وعروضًا مسرحية، ثم في النهاية يتم الإعلان عن الفائزين بأفضل الاعمال الخاصة بالمسابقة والإملاء.

عن magdy fakry

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.