“بعبع الصليبى” يجتاح الأوليمبى بشراسة هذا الموسم..تقرير

كتب-مصطفى عبد الناصر 

اجتاحت لعنة الإصابات عامة والقطع بالرباط الصليبى على وجه الخصوص صفوف فريق الكرة بالنادى الأوليمبى (المشارك بدورى القسم الثانى المصرى) بشراسة هذا الموسم رغم مرور 3 أسابيع فقط من مطلع هذا الموسم 2022\2023.

إذ أصيب لاعب الفريق القادم هذا الموسم من صفوف فاركو، “هاني السيد” بقطع كامل بالرباط الصليبي وغضروف بالركبة خلال مباراة فريقه أمام المنصورة والتى حسمها الأخير لصالحه بهدفين دون رد.

هذه الإصابة لم تكن الأولى داخل صفوف ابناء رمضان السيد، المدير الفنى، الذين سبق وأن تلقوا ضربتين موجعتين أيضاً بإصابة لاعبى الفريق أيضاً “مؤمن حمدان”، لاعب وسط الفريق الشاب بقطع في الرباط الصليبي خلال مواجهة الإنتاج الحربي ودياً ومن قبله “محمود عبد الله”، حارس مرمى الفريق الذى أصيب بقطع في الرباط الصليبي للركبة أثناء المشاركة في التدريبات الجماعية.

من جانبه، دعم ‏النادى لاعبيه المصابين برسائل حملت داخلها: “نتمني الشفاء العاجل لكم..وننتظر عودتكم أقوى”.

كذا شاركت الجماهير الفريق واللاعبين ضحايا “بعبع الإصابات” محنتهم برسائل مؤازرة إذ يقول محمد داوود، هداف الأوليمبى والقسم الثانى السابق: “ربنا يشفيهم يارب” وشاركه مصطفى سعد برسالة: “
ربنا يشفيه ويعفو عنه ويعوض الاوليمبى خير”، أما مصطفى الدمياطى فعقب: “هناك شيء خطأ كل مباراة او تمرين إصابة صليبي بعد كدة مش حتلاقي لعيبه لباقي المباريات لازم بسرعة تدارك الأمر”.

أما هانى الطيب فيستائل: “
هو في ايه يا جماعه كل كام يوم صليبي ياريت ندور على السبب كده الفرقه هتخلص!”. بينما يرى أحمد درويش: “في حاجة غلط او حاجات كتير غلط في منظومة كرة قدم في الاوليمبي
معرفش بقى انعدام خبرة ولا ايه بس ده مش طبيعي” وشاركه هشام أمين ومعظم المتابعين للأوليمبى الرأى: “على فكره كده فيه مشكلة فى الحمل التدريبى لازم حد يشوف المشكلة”.

ويتواجد الأوليمبى، حالياً بالمركز الثانى برصيد 6 نقاط خلف المنصورة المتصدر برصيد 7 نقاط.

عن nasser mostafa

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.